كيف تمنعي ابنك من السكاته 2013 , متي تمنعي طفلك عن السكاته 2014
كيف تمنعي ابنك من السكاته 2013 , متي تمنعي طفلك عن السكاته 2014


يستطيع أي شخص يرى طفلا يمص "السكاتة" بمنتهى السعادة، أن يخبرك بصعوبة كسر تلك العادة لديه، وفي حين لا توجد قاعدة معينة تحدد الوقت المناسب للامتناع عنها، إلا أن الأطباء وأطباء الأسنان يفضلون منعها في السنة الثانية للطفل؛ تجنبا لمخاطر تأخر الكلام ومشاكل الأسنان.


يذكر طبيب الأطفال Ari Brown - دكتوراة في طب الأطفال، والمؤلف لكتاب Baby 411 - أن الأطفال المستخدمين للسكاتة بعد السنة الثانية معرضون للإصابة بالعادات السيئة الثانوية كإخراج اللسان ومص الشفاه، والتي تؤثر بدورها على نمو الفم والأسنان جاعلة من رعاية تقويم الفم المستقبلية أمرا معقدا للغاية.

إذاً فما هو السن المناسب لمنع السكاتة عن الطفل؟ هذا ما سنعرفه من خلال تجارب بعض الأمهات، اللاتي ذكرن:-

- "قام طفلي بفطم نفسه في عمر سنتين ونصف، ورفض تماما تناول السكاتة" Leanne.

- "كانت طفلتي تتناولها عند النوم فقط حتى سن الـ 3 سنوات، ولكن عند التخلي عنها ظهرت مشكلة أخرى ألا وهي مص الأصابع، وأعتقد أنها مسألة أكثر صعوبة" Shawna

- "لقد قمنا بمنع طفلتنا عن السكاتة شهرين ونصف قبل إتمام عامها الثاني، وبالطبع لاقينا معاناة في البداية، إلا أنها استطاعت التخلص من تلك العادة بسهولة، واقتصر إعطاؤها السكاتة في السيارة فقط ولبعض الأوقات" Daphnee

- "في رأيي أنه لابد من حجبها عن الطفل عند ظهور أسنانه الأولى، ولكن في حالة طفلي فقد قام بلفظها من تلقاء نفسه في الشهر السادس من عمره" Sonia

- "أصر طفلي على تناولها حتى تم عامه الثالث، ولقد عانيت كثيرا من تلك العادة السيئة وحاولت الاستعاضة عنها بالأحضان والقبلات ولكن دون جدوى" Ariana

- "لقد قمت بسحب السكاتة من طفلتي الأولى عندما أتمت عامها الأول، ولكنها عكفت حتى السنة الرابعة على مص أصابعها، لذلك توصلت أنه من الأفضل عدم إعطاء السكاتة إلى الطفل منذ البداية، وهو ما فعلته مع أطفالي الأصغر" Brenda

- "قامت طفلتي بلفظها في الشهر الرابع، وانتهزتُ أنا الفرصة لمنعها تماما عنها، وكررت نفس الشيء مع زجاجتها الخاصة في الشهر التاسع" Sharron

- "في رأيي أنه يفضل حجبها عن الطفل عندما يكون مستعدا لذلك، فطفلي تخطى عامه الثالث ومازال يستخدمها، وأنا أرى أنها عنصر أمان بالنسبة له، وبالنسبة للمجتمع فطفلي اجتماعي جدا وناضج وغير متأخر سواء عقليا أو جسمانيا، ورغم وجود الكثير من الانتقادات الموجهة إليّ، إلا أنني لا أستمع إليها مطلقا" Brandy