صعوبة التعلم والتكيف تزيد من معاناتهم من أمراض اللثة والأسنان!

صعوبة التعلم والتكيف تزيد من معاناتهم من أمراض اللثة والأسنان!



صعوبة التعلم والتكيف تزيد من معاناتهم من أمراض اللثة والأسنان!


على الأهل الاهتمام بنوعية الطعام

والإمساك بيد الطفل ببطء عند استخدام الفرشاة


ذوو الاحتياجات الخاصة... صعوبة التعلم والتكيف تزيد من معاناتهم من أمراض اللثة والأسنان!






أكثر تعرضا من غيرهم للإصابة بأمراض الفم



ذوو الاحتياجات الخاصة وهم الأطفال الذين يعانون من أمراضتؤدى إلى صعوبة التعلم والتكيف الاجتماعي، وتحول دون اكتسابهم مهارات مثل الأطفال الذين هم في نفس الفترة العمرية، وهؤلاء الأطفال هم أكثر تعرضا من غيرهم للإصابة بأمراض الفم ( أمراض اللثة والأسنان )، وذلك بسبب تناولهم أنواع خاصة من الغذاء ( الأطعمة اللينة ) أو أنواع معينة من الأدوية، أو بقاء أفواههم مفتوحة طول الوقت، والتنفس عن طريق الفم وليس الأنف، وأهم من ذلك عدم قدرتهم على استخدام فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان بمفردهم.


وتشمل هذه المجموعة:


التخلف العقلي mental retardation.
• متلازمة داون) Down's syndrome.
• متلازمة الطفل الكحولي fetal alcohol syndrome.
• التوحد autism.
• الإعاقة التعليمية learning disabilities.
• متلازمة الصبغ الجنسي إكس الهش fragile x.
• الشلل الدماغي cerebral palsy.
• متلازمة قلة الانتباه وفرط الحركة attention deficits-hyperactivity disorder.
• فقدان السمع hearing loss.
• الاعتلال البصري visual impairment.

متلازمة داون


• يشمل التدبير السلوكي داخل عيادة الأسنان الآتي:


o إظهار الحب والتعاطف والحنان للطفل المصاب بمتلازمة داون، حيث إن ذلك يزيد من استجابته.
o يفضل علاج أسنان الطفل المصاب بمتلازمة دون خلال الصيف، حيث إنه في ذلك الوقت يقل تعرضه للإصابة بالالتهابات التنفسية.

o يكون علاج الأسنان لهذه الحالات البسيطة بتنظيم مواعيد قصيرة المدة مع استخدام كابح الحركة، أما حالات الإصابة الشديد فيتم علاجهم تحت تأثير مخدر عام داخل غرفة العمليات.
o يكون إتباع سبل الوقاية هام جدا عند هذه المجموعة، وذلك لأن التعويض المتحرك ( تعويض الأسنان المفقودة بأسنان تعويضية متحركة ) غير وارد لديهم.
التوحد
• هو اضطراب يعوق التطور العاطفي والعقلي ويسبب مشاكل في التعلم والاتصال والعلاقة مع الآخرين، وهو يحدث بنسبة 5 مواليد لكل 10*000، وهو أكثر شيوعا عند الذكور، ونحو 60% من الذين لديهم هذا المرض يكون حاصل ذكائهم أقل من 50%، كما أن 20% يكون حاصل ذكائهم أعلى من 70%، وتشير الدراسات إلى أن العائلات التي يكون لديها تاريخ مرضى لحالات كآبة أو مشاكل نفسية أخرى، يكون لديهم خطر متزايد لإنجاب أطفال مرضى بالتوحد

• يشمل التدبير السلوكي داخل عيادة الأسنان الآتي:
o التعرف على موقف الأهل من الطفل وتحقيق ثقة متبادلة معهم، حيث يمكن للأهل السيطرة على سلوك الطفل.