اتهم المندوب الدائم للنظام السوري في مجلس الأمن، بشار الجعفري، الحكومة التركية ودولاً إقليمية بدعم وتمويل ما وصفها بالمجموعات الإرهابية المسلحة على الأراضي السورية.
وطالب الجعفري مجلس الأمن بإدانة أنقرة وعواصم أخرى، وتحميلها مسؤولية ما يجري في سوريا. وفي رسالة بعث بها إلى مجلس الأمن، قال الجعفري، إن اتخاذ المجتمع الدولي مواقف جادة سيؤدي إلى معالجة الأزمة السورية، وسيشجع الأطراف على الجلوس إلى طاولة الحوار، على حد تعبيره.


وطالب المجتمع الدولي، بما فيه مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة، بتحمل مسؤولياته بشكل واضح وصريح، وإدانة الأعمال التي تقوم بها أنقرة في الأزمة السورية، معتبرة أن تجاهله يسهم في استمرار الأزمة ويعطي غطاء لاستمرار ما أسمتهم "المجموعات الإرهابية" بارتكاب "مجازرها".