ذكرت وسائل اعلامية عربية عدة أن "حركة "حماس" في غزة أطلقت حملة جديدة ضد الملابس، النسائية والرجالية على السواء، ترفض فيها "النمط الغربي". واطلق على الحملة اسم "المحافظة على القيم والفضيلة".
والملابس التي تشكل موضوع الحملة هي الجينز ذات الخصر المنخفض الذي يكشف عن الملابس الداخلية، الجينز الضيق، والثياب التي تظهر اجزاء عارية من الجسم، وتسريحات الشعر المنتفخة.

ومن المفترض أن يتطرق أئمة المساجد الى هذا الموضوع في خطبة يوم الجمعة المقبل. كما تم انشاء صفحات على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" واعداد مواقع الكترونية لتعليم سكان غزة كيفية إرتداء الملابس "المحتشمة".