عقد الأمير محمد بن نايف، وزير الداخلية السعودي، اجتماعاً اليوم مع وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، بمقر وزارة الخارجية الأمريكية في العاصمة الأمريكية واشنطن.


وبحث الجانبان علاقات التعاون الثنائية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية وجملة من القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

كما تم خلال الاجتماع تجديد اتفاقية التعاون التقني بين البلدين، التي كان الأمير نايف بن عبدالعزيز - رحمه الله - وقعها عن الجانب السعودي ووزيرة الخارجية الأمريكية السابقة كونداليزا رايس عن الجانب الأمريكي خلال الزيارة الرسمية التي قام بها فخامة الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش للمملكة عام 2008م.

واجتمع وزير الداخلية كذلك مع نائب وزيرة الخارجية الأمريكية بيل بيرنز في مقر الوزارة في واشنطن، وناقش الجانبان عدداً من الموضوعات التي تهم علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة.