ابتكر بنك التنمية والائتمان الزراعي المصري أسلوبا جديدا لمواجهة العنوسة‏،‏ في ضوء الإحصاءات التي تشير إلى أن عدد العوانس بمصر بلغ‏ 9‏ ملايين نسمة‏.‏
وأعلن محسن البطران رئيس البنك في مؤتمر صحافي عقده مع وزير الزراعة أنه سيتم منح قروض لشباب المزارعين لإعانتهم علي تكاليف الزواج حسب ما ذكرته صحيفة الأهرام المصرية.
وتتضمن مبادرته تشجيع تعدد الزوجات بشرط الاكتفاء بزوجتين حيث ستتم معاقبة المزارع الذي يقدم على أكثر من زيجتين.

وكشف عن أن الفائدة الخاصة بقرض الزيجة الأولي تبلغ %3 بينما تبلغ لقرض الزيجة الثانية %6. ويعاقب الراغب في الزواج الثالث بفرض فائدة ضخمة عليه تزيد على %15.
من ناحية أخرى انتقد من يشككون في مساندة البنك للمزارعين، مشيراً إلى أن البنك قام بإسقاط مديونية 37 ألف مزارع بالكامل.