أصدر العاهل السعودي، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، أمرين ملكيين، اليوم الاثنين، أولهما إعفاء الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية من منصبه بناء على طلبه، وتعيين الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود خلفاً له.


أما الأمر الثاني فهو إعفاء الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة المدينة المنورة من منصبه بناء على طلبه، وتعيين الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود خلفاً له.

والأمير سعود بن نايف شغل منصب نائب لأمير المنطقة الشرقية قبل أن يتسلم منصبه سفيراً لخادم الحرمين في مدريد. ثم شغل منصب مساعد وزير الداخلية للشؤون العامة، وتلاها تعيينه رئيساً لديوان ولي العهد ومستشاره الخاص، ليعود أخيراً أميراً على المنطقة الشرقية السعودية.

أما الأمير فيصل بن سلمان الحاصل على شهادة الدكتوراه، فأتى من الوسط الأكاديمي حيث عمل عضواً لهيئة التدريس في كلية العلوم السياسية في جامعة الملك سعود قبل أن يصبح رئيساً للمجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، ليتم اختياره أخيراً أميراً لمنطقة المدينة المنورة.