أعلنت السلطات الأمنية المختصة في دولة الإمارات العربية المتحدة أنه وبالتنسيق مع الجهات الأمنية المختصة بالمملكة العربية السعودية، تم إلقاء القبض على خلية منظمة من "الفئة الضالة من مواطني البلدين"، كانت تخطط لتنفيذ أعمال تمسّ بالأمن الوطني لكلا البلدين وبعض الدول الشقيقة.


وفي تعليقه على ما أعلنته دولة الإمارات العربية المتحدة، أشاد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية اللواء منصور التركي، بالإنجاز الأمني الذي حققه الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأكد أن التعاون والتنسيق الأمني قائمان ومستمران بين الجهات الأمنية المختصة في كل ما من شأنه تحقيق مصلحة البلدين الشقيقين ومواطنيهما، حسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس".
وأوضحت السلطات الإماراتية أن التحريات والمتابعة المستمرة لهذه العناصر، في إطار من التعاون والتنسيق الأمني بين البلدين، دلت على قيام هذه العناصر باستيراد مواد وأجهزة ومعدات بهدف تنفيذ عمليات إرهابية.

وقالت السلطات إن الأجهزة الأمنية سارعت، بعد أن تأكدت من نية هذه العناصر الإضرار بأمن المواطنين والمقيمين، باتخاذ الإجراءات اللازمة لتوقيفهم وإحالتهم إلى نيابة أمن الدولة للتحقيق معهم تمهيداً لتقديمهم للقضاء.