استبعد مختص حدوث أضرار على السكان أو تلوث هوائي جراء انفجار صهريج الغاز الذي وقع أمس الخميس شرق العاصمة الرياض، حسب ما أكدته صحيفة "الرياض".

وأوضح الدكتور ابراهيم المعتاز، أستاذ الهندسة الكيمياوية في جامعة الملك سعود بالرياض، أنه نتج عن الاحتراق غازات الكربون وأكاسيد النتروجين وسحابة قاتمة تحمل العديد من الملوثات. إلا أنه أضاف أن هذه الأضرار، رغم ضخامتها وما تسببت فيه من وفيات بشرية وإصابات بالغة، تعتبر سريعة الزوال، نتيجة للضغط العالي للغاز ولوقوع الحادث في منطقة مفتوحة تتلاشى آثاره سريعا ولن يكون في المنطقة تلوث هوائي ملحوظ.



وشرح المعتاز: "أدى اصطدام شاحنة الغاز إلى تسرب مفاجئ للغاز وانتشاره في المنطقة المحيطة بشكل سريع، وقد اشتعل الغاز في الشاحنة نتيجة لشدة الاصطدام، وانتشرت كرات من اللهب وأبخرة الغاز على شكل موجة من الضغط العالي لتشتعل عند اتصالها بأي مصدر حراري، وقد كان لتأثيرات موجة الصدم (موجة الضغط) قوة تدميرية كبيرة تسببت في تحطيم المنشآت القريبة".