ارتفع عدد الضحايا في انفجار الرياض إلى 23. وكان مراسل "العربية" في الرياض، محمد اليوسي، قد ذكر أن عدد ضحايا انفجار شرق الرياض بلغ 22 شخصاً في حين ارتفعت حصيلة الجرحى إلى نحو 123، وذلك في الانفجار الذي نتج عن اصطدام شاحنة غاز بجسر الحرس الوطني مع تقاطع شارع الشيخ جابر مع طريق خريص شرق العاصمة السعودية صباح الخميس.

وقال إن الانفجار وقع في الساعة 7:20 صباحاً بتوقيت الرياض، وذلك بسبب التفاف شاحنة للغاز تحت جسر الحرس الوطني، ما أدى إلى انقلابها وتسرب الغاز منها الذي لحقه الانفجار.
وتحدث عن تضرر المباني المجاورة للانفجار وتدمير كلي لشركة "الزاهد" المجاورة لموقع الحادث، وأشار إلى وجود 10 مفقودين كانوا موجودين في الشركة، ويجري حالياً البحث عنهم.

وأضاف أن أضراراً بالغة لحقت بالجسر، بالإضافة الى تضرر عدد من السيارات والمنازل المجاورة.
كما كشف اليوسي عن وجود مكثف لسيارات الإسعاف والمروحيات والدفاع المدني لإخلاء المصابين ونقلهم الى مستشفى الحرس الوطني الذي يبعد قرابة كيلومتر عن الحادث.

فيما أشار الى إغلاق طريق خريص بالكامل الذي يعتبر أحد الشرايين الرئيسية في العاصمة السعودية بسبب الضرر الذي لحق بجسر الحرس الوطني.

فيما أكد الدفاع المدني أن سائق الشاحنة، وهو آسيوي الجنسية، نقل للمستشفى بإصابة متوسطة.