خصصت إحدى المدارس بمنطقة الباحة في السعودية إذاعة الصباح، وحصة النشاط لعرض قفزة "فيليكس" الشهيرة، والتي استحوذت على اهتمام ملايين البشر على سطح الكرة الأرضية، وذلك بعد يومين من قيام المغامر النمساوي فيليكس باومجارتنر بالقفزة من على حافة الغلاف الجوي.

وبحسب صحيفة "الوطن" السعودية يقول مدير مدرسة مصعب بن عمير بمحافظة المخواة محمد صالح العمري "لم يكن من السهل مرور حدث عالمي كالذي حدث ليلة الأحد الماضي دون دراسته وتناوله".

وأضاف، "أعددنا حلقة الإذاعة حول هذا الحدث، وأعقبناها بكلمة حول الحدث نفسه، ثم عرض نادي الموهوبين بالمدرسة على الطلاب في حصة النشاط ثلاثة مقاطع فيديو قصيرة لمراحل الاستعداد، والقفزة، وذلك لتعويض الطلاب الذين فاتتهم مشاهدة الحدث تلفزيونيا في حينه، وإعادته بالمزيد من الشرح لمن تابع الحدث مباشرة".



وأضاف، أن "تناول المدرسة لمثل هذا الحدث يشحذ همم الطلاب ويدفع بطموحاتهم إلى مستقبل علمي زاهر تنتظره البلاد، كما أن العناية بمثل هذه الجوانب العلمية، وإعطائها حقها من الزخم الإعلامي في المدرسة يشعر الطالب باهتمام الوسط التربوي بالعلوم، ويدفع بالطلاب نحو هذا المسار كونه اليوم ضرورة تربوية ملحة، لا سيما ونحن نعيش في عصر التحدي العلمي والسباق التكنولوجي".