أعلن الجيش الباكستاني أن الناشطة ملالة يوسف زاي التي أطلق مسلحون من طالبان النار عليها بسبب نضالها من أجل حق الفتيات في التعليم أرسلت الاثنين إلى بريطانيا للعلاج.

وقال الجيش في بيان إن "باكستان رتبت لنقل ملالة على متن طائرة مجهزة طبيا الى بريطانيا".

وأطلق مسلحو طالبان النار على رأس ملالة (14 عاما) التاسع من أكتوبر/تشرين الأول وأصيبت إصابة بالغة، إلا أنها تظهر بحسب الجيش الباكستاني مؤشرات على التحسن حيث إنها بدأت في تحريك أطرافها السبت رغم أنها لا تزال غائبة عن الوعي ومثبتة على جهاز تنفس.

ودانت دول العالم والسلطات الباكستانية إطلاق النار على ملالة (14 عاما) التي نشطت في الدفاع عن حق المرأة في التعليم. وعرضت إسلام أباد جائزة تزيد عن 100 ألف دولار للقبض على مهاجميها.