أعلنت الإدارة العامة للجوازات أن عقوبة تهريب الحجاج غير النظاميين تصل إلى 10 آلاف ريال، إضافة إلى مصادرة سيارة المهرب، وإعادة الحجاج غير الحاملين لتصاريح الحج من حيث أتوا سواء أكانوا سعوديين أو مقيمين.



من جانبه، أكد قائد قوات الجوازات بالحج العميد عايض بن تغاليب الحربي، حسب صحيفة "المدينة"، أنه تم رصد 60 طريقاً برياً يستخدم لتهريب ونقل الحجاج المخالفين الذين لا يحملون تصاريح الحج إلى المشاعر المقدسة، مبيناً أنها طرق ترابية يتم استغلالها من قبل مهربين في تهريب الحجاج لكونها بعيدة عن مراكز التفتيش.

وأكد الحربي أنه تم تغطية هذه الطرق من قبل المجاهدين ورجال الأمن العام لمنع أي محاولة تهريب، وضبط الناقلين لأي حجاج مخالفين ويتم تطبيق العقوبة بحقهم.