لم تظن ثمانينية بريطانية أن هراً صغيراً سيرعبها ويمنعها من الخروج إلى حديقتها إلى أن هاجمها وهشم وجهها ما استدعى إدخالها إلى المستشفى.



وأفادت صحيفة "الصن" البريطانية أن "الهر البري آرنيا هاجم إمرأة تدعى نورا في الـ80 من العمر وغرس مخالبه في وجهها ما تطلب نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى".
وقالت المرأة: "لم أعلم بوجود الهر ولكنه قفز فجأة وغرس مخالبه في وجهي وكان الدم بكل مكان والحقيقة إنني كنت سأفقد عيني لو لم أكن أضع نظاراتي".
ودعت "لإصدار قانون يحمي الناس من القطط الخطيرة لأن ثمة قوانين ضد الكلاب الخطيرة"، وتابعت: "أنا أحب حديقتي ولكن علي أن أقطع الزهور حتى أتمكن من التنبه لوجود الهر".

وأضافت: "أنا أفكر حتى بمغادرة منزلي الذي أسكنه منذ 26 سنة لكنني لا أفهم لماذا قد أرحل بسبب هر".
واعتذر مالك الهر عن فعلته.