ذكرت صحيفة "كنساس سيتي ستار" ان "العضو الجمهوري في مجلس النواب الأميركي عن ولاية كنساس كيفين يودر، قفز برفقة 20 نائباً آخر وموظفين في الفرق المرافقة لهم إلى مياه بحيرة طبريا، إلا أنه كان الوحيد العاري تماماً بين رفاقه".



ونقلت الصحيفة عن كيفين قوله "إنضممت مع زوجتي لعشاء مع زملائي النواب على شاطئ بحيرة طبريا في إسرائيل، وعند إنتهاء المأدبة قررت برفقة بعض النواب وبشكل عفوي أن نسبح في البحيرة، وللأسف قفزت في المياه من دون لباس سباحة"، مقدماً "إعتذاره لإحراج أبناء دائرته وإصابة الأشخاص المؤمنين به بخيبة الأمل بتصرفه هذا"، لافتاً إلى أنه "لم يسبح سوى 10 ثوان فقط في ظلام دامس".