نقلت الإذاعة المصرية صباح اليوم وقائع صلاة العيد من مسجد عمرو بن العاص، حيث أدى الرئيس محمد مرسي ورئيس الوزراء هشام قنديل وشيخ الأزهر وعدد من كبار رجال الدولة الصلاة.
وعقب انتهاء الصلاة، وصف مذيع الإذاعة المصرية هتافات المصلين المؤيدة لرئيس الجمهورية بأنها "هتافات مؤيدة للرئيس محمد حسني مبارك".
ثم تدارك الإذاعي خطأه قائلا أن تلك الهتافات هي هتافات مؤيدة للرئيس محمد مرسي، وكرر التصحيح عدة مرات.
وعند اختتام وقائع الإذاعة الخارجية، قامت الإذاعة بقطع البث الإذاعي لبضع ثوان فور بدء المذيع سرد أسماء فريق العمل الذي شارك في تغطية صلاة العيد ثم عاد الإرسال مرة أخرى.