حاول 19 سجيناً في مركز للإصلاح بسيبيريا الروسية تنفيذ انتحار جماعي عبر قطع أوردتهم.





ونقلت وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية عن مكتب الادعاء الإقليمي أن الحادثة وقعت عند الساعة السادسة من مساء أمس بالتوقيت المحلي للبلاد، حيث استخدم السجناء شفرات حلاقة مستعملة لقطع أوردتهم.

وقالت السلطات إن "كل المدانين تلقوا العلاج الطبي وحياتهم حالياً ليست بخطر"، مضيفة أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية في السجن، وان الوضع تحت السيطرة.


وتوجّه فريق من المحققين بقيادة نائب رئيس الادعاء في ياكوتيا، بوريس سامويلينكو إلى السجن للتحقيق بالحادث والنظر في الخروق الممكنة لحقوق السجناء من قبل سلطات السجن.