قلت صحيفة "الحياة" اللندنية تأكيدات لمسؤولين أردنيين حول قيام الأجهزة الأمنية الأردنية بالقبض مراراً على خلايا سورية نائمة في عدد من المدن الأردنية التي ينتشر فيها اللاجئون السوريون.

وأكد وزير أردني أن الخلية الأمنية الاستراتيجية التي تضم مسؤولين أردنيين من مختلف المؤسسات الحكومية تمكنت من ضبط خلايا سورية مندسة في مناطق الشمال فضلاً عن ضبط أشخاص قدموا أنفسهم على أنهم منشقون عن الجيش السوري النظامي وتبين أنهم عناصر أمن سوري تسللوا إلى الأردن بغرض التجسس، كما تم إحباط عمليات تهريب أسلحة من سوريا، وفق تأكيدات سابقة لمديرية الأمن الأردنية.



وكان وزير الخارجية الأردني ناصر جودة تحدث في وقت سابق عن "أشخاص سوريين مشكوك فيهم وصلوا عبر مطار الملكة علياء الدولي على فترات ومنعوا من دخول الأردن، حفاظاً على أمن البلد واستقراره".