فرضت السلطات بمدينة أوساكا اليابانية حظراً على الوشم واشترطت على طالبي الوظائف من خريجي الجامعات ضرورة إزالته في حالة رغبتهم في الحصول على وظائف بالمدينة التي تعد ثاني كبريات المدن اليابانية.
وأوضح عمدة المدينة تورو هاشيموتو، في تصريحات صحفية، أن الحظر مفروض فقط على طالبي الوظائف الحكومية الذين سيتم فحصهم للتأكد من خلو أجسادهم من أى وشم، وذلك بهدف منع أعضاء جماعات الجريمة المنظمة التي تضع الوشم علامة لها من العمل بالأجهزة الحكومية.
وأدى إعلان حظر الوشم إلى إقبال شديد على عيادات الجراحة المتخصصة في إزالته بالرغم من تكلفته المادية الكبيرة التي تتراوح ما بين 1300 إلى 2500 دولار أميركي حسب مساحته وذلك في مسعى من الشباب للعثور على وظائف والتي زاد من صعوبة الحصول عليها كارثة الزلزال الأخير إلى جانب الأزمة الإقتصادية العالمية.

وعلى الرغم من أن الحظر لم يعجب موظفي الحكومة الذين انتقدوه بشدة نظراً لأنه يعرض طالبي العمل إلى المهانة حسب قولهم إلا أنه ينتظر أن يتم تطبيقه قريباً بالعاصمة طوكيو الذي أبدى عمدتها شنتارو إيشيهارا تأييده له.