تقدم زوج إلى دائرة الأوقاف والمواريث، التابعة لوزارة العدل بالقطيف، بطلب الطلاق من زوجته، بسبب إفراطها في تدخين "الشيشة". وقد أصر الزوج على الطلاق لقيامه أكثر من مرة بمطالبة زوجته بالإقلاع عن التدخين دون جدوى.

وأوضح الزوج أنه تقدم بطلب الطلاق، نتيجة الضرر الواقع عليه، بسبب شراهة زوجته التي تزوجها منذ أكثر من سبع سنوات وأنجب منها طفلتين، في تدخين "الشيشة"وإلحاحه عليها الامتناع عن التدخين إلا أنها أصبحت تقضي معظم ساعات اليوم بتدخين الشيشة.

وبحسب صحيفة "اليوم" السعودية قال القاضي المكلّف في دائرة الأوقاف والمواريث بالقطيف الشيخ محمد الجيراني: إن "الشيشة" تسببت في حدوث حالة طلاق، أمس، بين زوجين بسبب رفض الزوج ذلك، وتفاقمت الخلافات بين الزوجين، ما تسبب في تحقق الطلاق.

وأضاف الشيخ الجيراني: رغم تدخل لجنة إصلاح ذات البين التابعة للدائرة، فإن كل المحاولات باءت بالفشل، ما سبب الطلاق النهائي بين الزوجين.



وأوضح أن سبب التقدم للطلاق في هذه القضية يعد نادراً، وقال "لم يسبق للمحكمة أن فصلت في قضية بسبب تدخين الزوجة"، مشيراً إلى أن السهر معظم الليالي هو أول الأسباب التي تقدم بها الزوج للطلاق.

ولفت الجيزاني إلى أن تفتح القضية مجالاً جديداً أمام الكثير من الزوجات للتقدم بالطلاق لهذا السبب أو غيره من الأسباب غير المعتادة والغريبة على مجتمعاتنا.