رفع مدير جامعة حائل الدكتور خليل بن إبراهيم البراهيم التعازي والمواساة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ، ولأصحاب السمو الملكي الأمراء وللأسرة المالكة والشعب السعودي في وفاة صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية سائلاً الله سبحانه وتعالى أن يجعله مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.



وقال د. خليل البراهيم: "لا شك أن المصاب جلل عظيم، فقد فقدت الأمة الإسلامية ركن من أركانها وعقلية فذة كانت تدافع عن الإسلام والمسلمين، وإنسان سطر في حياته منظومة متكاملة من البذل والعطاء والحنكة والدراية بأحوال المسلمين عامة والشعب السعودي خاصة، وكانت له مواقف كثيرة تشهد على عمق الفكر السياسي في الشؤون الداخلية ومواقف صارمة ضد الفساد والمفسدين، وكانت له بصمة عالمية سجلت بمداد من ذهب في معالجة الفكر بالفكر ومقارعة الحجة بالحجة، له صفات عديدة منها الفراسة وبعد النظر وإدارة الأزمات والصبر، كما له إسهامات ومشاركات عدة في حماية العقيدة الإسلامية والسنة النبوية ومبادرات متنوعة في دعم الإسلام والمسلمين والبحوث والدراسات الإنسانية ومعالجة الأزمات العالمية".