اعلن رئيس المجلس العسكري الحاكم في مصر ،المشير حسين طنطاوي، السبت، حلّ مجلس الشعب رسميا، تنفيذا لحكم المحكمة الدستورية العليا الصادر الخميس الماضي، والذي أكد أن المجلس "غير قائم بقوة القانون" نظرا لعدم دستورية القانون الذي انتخب على أساسه.

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط الرسمية إن "الأمانة العامة لمجلس الشعب تلقت السبت قرار طنطاوي الذي تضمن حكم المحكمة الدستورية العليا واعتبار مجلس الشعب منحلا منذ امس الجمعة"، نقلا عن تقرير لوكالة فرانس برس.