http://www.youtube.com/watch?v=lTy4C...layer_embedded



كدت وكالة "نوفوستي" الروسية أنه "تم إجراء تجربة صاروخية، وأن الجسم الغريب المضيء الذي ظهر في السماء ناجم عن التجربة الصاروخية، وكان بالإمكان مشاهدة الجسم المضيء في أرمينيا وتركيا وقبرص ولبنان وسوريا والأردن وإيران والضفة الغربية ودول أخرى في المنطقة".
وأعلن المتحدث بإسم وزارة الدفاع الروسية فلاديمير كوفال أن "القوات الصاروخية الإستراتيجية الروسية قامت بتجربة ناجحة لصاروخ "توبول" الباليستي العابر للقارات"، لافتاً إلى ان "أهداف التجربة كانت التأكد من دقة المواصفات التقنية الرئيسية للصواريخ من هذا الطراز في ظروف تمديد فترة إستخدامها، وتجربة مختلف أنواع وسائل القياس، وإختبار جديد للتجهيز القتالي للصواريخ الباليستية العابرة للقارات".
وأفاد الناطق بلسان شرطة الشمال الإسرائيلية أن "بدالة الشرطة في لواء الشمال تلقت مئات الإتصالات الهاتفية من مواطنين في المنطقة تبلغ عن ظهور جسم غريب مشع في سماء البلاد، ومن خلفه دخان كثيف"، مؤكداً ان "الشرطة قامت بإبلاغ وحدة سلاح الجو التابعة للجيش الإسرائيلي لفحص الموضوع".
وأفادت قناة "المنار" عن مصادر فلكية أن "ما تشهده بعض المناطق اللبنانية ومناطق الشرق الأوسط هو ظاهرة تسمى "الإنهمار النيزكي" وهي ظاهرة غير خطيرة وطبيعية".
كما ذكرت مصادر فلكية أخرى أن "هذه الظاهرة عبارة عن نيازك سقطت على الغلاف الجوي فتفككت وإنتشرت كشظايا صغيرة أدت إلى حدوث هذا المنظر الطبيعي".

وأفادت بعض وكالات الأنباء، نقلاً عن وزارة الدفاع الروسية، أن موسكو جربت ليلة الخميس صاروخاً بعيد المدى، أطلق من روسيا وسقط في أراضي قزاخستان، التي تشاطر روسيا في هذه التجربة الصاروخية.


أجسام ضوئية في إسرائيل ولبنان وأرمينيا
وإلى ذلك، ذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية اليوم الجمعة أن مئات الإسرائيليين انهالوا بالمكالمات الهاتفية على خطوط الشرطة الليلة الماضية للإبلاغ عن رؤية جسم طائر مجهول بعد مشاهدة ضوء متوهج في السماء، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وأضافت التقارير أن سكان أرمينيا ولبنان ودول أخرى في المنطقة اتصلوا أيضا بمراكز الشرطة المحلية بعد رؤية ضوء يتوهج في السماء. لكن الغموض بدا أنه زال خلال ساعات عندما أعلنت روسيا أنها اختبرت صاروخاً من منطقة أستراخان.

وقال رئيس رابطة علماء الفلك الإسرائيلية، يجال بات-إيل، لموقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية على الإنترنت إن الجسم الطائر المجهول هو على الأرجح اختبار لصاروخ باليستي.