الراي الاردنية – أجرت د.مارغريت باول أستاذة علم الاجتماع بجامعة ميتشيغن الأميركية دراسة مطولة (شرحت) فيها صفات النساء من مختلف دول العالم وخصوصا صفة «حفظ السر»، واستخلصت من خلال الدراسة التي حملت عنوان «المرأة أقدم وكالة أنباء عالمية» أن المرأة المصرية لا تستطيع حفظ الأسرار أكثر من 38 ساعة فقط.
وذكرت في الدراسة التي أجرتها على 500 امرأة مصرية تتراوح أعمارهن ما بين 18 و60 عاما اعترفت 25% منهن بأنهن لا يستطعن حفظ السر إطلاقا مهما يكن شخصيا وخطيرا.
وأوضحت الدراسة أن النساء المصريات غالبا ما يبحن بالسر إلى شخص غير معنى بالموضوع أو ينتمي إلى دائرة اجتماعية مختلفة وعلى الرغم من أن 9 فتيات من أصل 10 يعتبرن أنفسهن جديرات بالثقة فأنهن يبحن دائمًا بالأسرار وأظهرت الدراسة أن المرأة تسمع ما معدله 3 أخبار ثرثرة في الأسبوع وتخبرها لشخص واحد على الأقل غير أن ثلثي النساء يشعرن بالذنب بعد البوح بالسر.
وأشارت الدراسة أن الموبايل والانترنت ساهما بشكل كبير بين الفتيات في إفشاء الإسرار إما في الريف المصري فالحقول واللقاءات العائلية تساهم في نشر الأسرار والبوح بها.

ههههههه


منقول
سلامي لاهل مصر