نفى النادي الأهلي المصري برئاسة الكابتن حسن حمدي في بيان رسمي دعمه للفريق أحمد شفيق في جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة. وقال بيان الأهلي "إن كل ما تردد عن دعم النادي لأحد المرشحين على حساب الآخر، لا يمت للواقع بصلة".

وأضاف أن النادي الأهلي يقف على مسافة واحدة من مرشحي جولة الإعادة، تاركاً لكل من له علاقة بالنادي من لاعبين وأجهزة فنية ومسؤولين، حرية الاختيار بينهما.


وكان عدد من نجوم الكرة المصرية السابقين ومدربي فرق الدوري المحلي كشفوا في وقت سابق أن الانتخابات الرئاسية التي تشهدها مصر حالياً هي خطوة تنقل البلاد إلى الاستقرار السياسي والاقتصادي، ومن ثم عودة نشاط الكرة واستئناف مسابقة الدوري المصري في موسمه الجديد بعد إلغائه الموسم المنقضي على خلفية أحداث كارثة استاد بورسعيد التي وقعت في مطلع فبراير الماضي.

يُذكر أن الإعلامي يسري فودة قد أكد في برنامجه على قناة "اون تي في" أن الكابتن حسن حمدي رئيس الأهلي ونائبه محمود الخطيب أعلنا دعمهما للمرشح أحمد شفيق في انتخابات الرئاسة.