النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    23 / 03 / 2012
    المشاركات
    147
    معدل تقييم المستوى
    118

    افتراضي وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ

    هل توجد فجوات في السماء؟

    منقول رجاءا

    هنالك مفهوم خاطئ يتردد لدى بعض القراء حول وجود فجوات أو فروج في السماء، فما هي حقيقة هذا الأمر وكيف تحدث القرآن الكريم عن ذلك؟.......
    يقول سبحانه وتعالى في كتبه المجيد: (أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ) [ق: 6]. هذه الآية العظيمة تقرر ثلاث حقائق علمية:1- في قوله تعالى (بَنَيْنَاهَا) تأكيد على أن السماء هي عبارة عن بناء، وهذا ما أكده العلماء حديثاً في أبحاثهم، حيث اكتشفوا وجود هندسة كونية رائعة تستطر على الكون وتتحكم فيه، فهنالك أعمدة وجسور وخيوط محبوكة جميعها تتركب من النجوم والمجرات. النجوم تتجمع على شكل مجرات، والمجرات تتجمع في بناء محكم على شكل تجمعات مجرية، وهكذا...
    إذا نظرنا إلى الكون فإننا نرى فيه عالماً يعج بالحركة والنشاط، فالكون مليء بالمجرات والغبار الكوني والدخان والنجوم والطاقة والأشعة الكونية وغير ذلك، وبالتالي فهو بناء محكم، ولذلك قال تعالى عن السماء: (أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا)، صدق الله العظيم.2- في قوله تعالى (وَزَيَّنَّاهَا) حديث عن زينة السماء بالنجوم والمجرات، وهذا ما رآه العلماء يقيناً في السنوات القليلة الماضية حيث أثبتوا وجود عناقيد من المجرات تزين السماء بألوان زاهية، وأن المجرات تصطف على خيوط فائقة كما تصطف الجواهر على العقد وتزينه.
    عندما وجّه العلماء أنظارهم إلى عمق الكون رأوا منظراً بديعاً وغريباً، فقد وجدوا أن النجوم تتلون بألوان زاهية الأحمر والأخضر والأصفر والأزرق، ولذلك فقد قالوا عن الكون إنه مزين بالنجوم، وهذه الكلام قد سبقهم القرآن إليه في قوله تعالى: (أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا)!3- أما قوله تعالى (وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ) فقد فهم منه بعضهم وجود فروج في السماء، والفروج هي الشقوق أو الفراغات. وهذا فهم خاطئ سوف نصححه وندعم ذلك بالبرهان العلمي. ففي مصطلحات العلماء غالباً هنالك خطأ يتم تصحيحه بعد فترة من الزمن، ولكن المصطلح يبقى.فعندما اكتشف العلماء أجساماً ثقيلة تسبح في الكون ويزن الواحد منها آلاف المرات وزن شمسنا، لم يدركوا حقيقة هذه الأجسام مباشرة، ولكنهم رأوا ظلاماً بين النجوم فأطلقوا عليها اسم "الثقوب السوداء"، ولكن هذه التسمية غير صحيحة علمياً، بينما القرآن سماها (الخُنَّس) أي الأجسام المختفية عنا، وهذه التسمية أدق من الناحية العملية.وكذلك عندما رصد العلماء مادة سوداء في الكون اعتقدوا أنها تشكل فجوات أو فراغات أو فروج أو شقوق، ولكنهم سرعان ما اكتشفوا أن هذه الفراغات مملوءة تماماً بمادة مظلمة، بل تبين لهم أن هذه المادة هي التي تسيطر على توزع المجرات في الكون، وهي تملأ الكون بنسبة أكثر من 95 بالمئة!
    لقد رأى العلماء ما يشبه الفجوات في السماء، ولكنهم اكتشفوا فيما بعد أن هذه الفجوات هي مادة سوداء لا تُرى، وأنه لا يوجد في الكون أي فراغ، بل إن هذه المنطقة هي أكبر كثافة مما يحيط بها. ولذلك يقوم العلماء اليوم بدراسة هذه المناطق، وهم أجياناً يسمونها بالثقوب، ولكن هذه التسمية غير صحيحة علمياً إذ أن كلمة (ثقب) أو (فجوة) تعني الفراغ، والكون لا يوجد فيه أي فراغ كما يقول كل العلماء اليوم.واليوم تبين للعلماء أن الكون مملوء تماماً وبنسبة مئة بالمئة بالمادة والطاقة، فهنالك مادة عادية مرئية، ومادة مظلمة لا تُرى، وهنالك طاقة عادية يمكن قياسها والتعرف عليها، وبالمقابل هنالك طاقة مظلمة لا نعرف شيئاً عنها. وهنا يخطر ببالي قوله تعال عندما تحدث عن الأزواج في كل شيء فقال: (سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ) [يس: 36]. والرائع في هذه الآية أنها حددت ثلاثة أنواع من الأزواج، في عالم النبات، وفي عالم الكائنات الحية ومنها الإنسان، وأخيراً في عالم مجهول لا نعلمه، وما المادة المظلمة والطاقة المظلمة إلا جزء من هذا العالم الذي كان مجهولاً زمن نزول القرآن، فسبحان الله!!
    هذا هو الكون كما يعتقد العلماء به اليوم، 74 % هو طاقة مظلمة، و22 % مادة مظلمة، و 4 % ذرات أو مادة عادية، أي أن كل ما يمكن رؤيته هو أقل من 4 %، فكم هو حجم معرفتنا في هذا الكون؟ولذلك نخلص إلى نتيجة ألا وهي أن الكون مملوء تماماً بالمادة والطاقة، فلا فراغات ولا شقوق، ولا فجوات، بل بناء محكم ينبغي علينا أن نتأمله وننظر إليه لندرك صدق القرآن وصدق قول من حدثنا عن هذا البناء الرائع قبل أربعة عشر قرناً من عصرنا هذا فقال: (أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ) [ق: 6].ــــــــــــبقلم عبد الدائم الكحيلwww.kaheel7.com/arالمراجع

    1- J. Richard Bond, Lev Kofman & Dmitry Pogosyan, How filaments of galaxies are woven into the cosmic web, Nature 380, 603 - 606 ,18 April 1996.
    2- Gemini, Subaru & Keck, Discover large-scale funneling of matter onto a massive distant galaxy cluster, Gemini Observatory, 30 June 2004.3- Maggie McKee, Washington DC, Mini-galaxies may reveal dark matter stream, New Scientist, 12 January 2006.4- Palle Møller, Johan Fynbo, Bjarne Thomsen, A Glimpse of the Very Early Universal Web, European Southern Observatory (ESO), 18 May 2001.5- Robert Sanders, "Dark matter" forms dense clumps in ghost universe, University of California, 05 November 2003.6- Michael Rowan-Robinson, Cosmology, Oxford University Press, 1996.7- The Age of the Universe, Dark Matter, and Structure Formation, Colloquium on the Age of the Universe St, National Academies Press, 1998.


  2. #2

  3. #3

  4. #4
    الصورة الرمزية خيرالزاد
    تاريخ التسجيل
    07 / 02 / 2012
    الدولة
    الجزائر البيضاء
    المشاركات
    376
    معدل تقييم المستوى
    156

    افتراضي رد: وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ

    موضوع مميز يستحق الغوص فيه
    بوركت وعوفيت

    أهي شهاب مرجانية عملاقة؟ أم قلاع كونية فاتنة؟ أم حياة فضائية؟
    هذه الصورة من تلسكوب هايل لهذه
    البروج

    العملاقة الداكنة التقطها التسلكوب على بعد سبعة آلاف سنة ضوئية
    من الأرض على مقربة من كوكبة النسر .

    تتكون

    هذه
    البروج من الغبار والغاز(هيدروجين)

    وهي منطقه شاسعة المساحة تتوالد فيها النجوم المضيئة
    وبسب تعرضها للإشعاعات القوية من النجوم المجاورة لها

    فإن حوافها تتلون باللون الأزرق هذا ويصل طول البرج الأيسر
    في الصورة اعلاه إلى حوالي سنة ضوئية (6 تريلون ميل)].







    سبحانك ما قدروك حق قدرك

    من رياحين تصفحاتي


  5. #5

    تاريخ التسجيل
    23 / 03 / 2012
    المشاركات
    147
    معدل تقييم المستوى
    118

    افتراضي رد: وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خيرالزاد مشاهدة المشاركة
    موضوع مميز يستحق الغوص فيه
    بوركت وعوفيت

    أهي شهاب مرجانية عملاقة؟ أم قلاع كونية فاتنة؟ أم حياة فضائية؟
    هذه الصورة من تلسكوب هايل لهذه
    البروج

    العملاقة الداكنة التقطها التسلكوب على بعد سبعة آلاف سنة ضوئية
    من الأرض على مقربة من كوكبة النسر .

    تتكون

    هذه
    البروج من الغبار والغاز(هيدروجين)

    وهي منطقه شاسعة المساحة تتوالد فيها النجوم المضيئة
    وبسب تعرضها للإشعاعات القوية من النجوم المجاورة لها

    فإن حوافها تتلون باللون الأزرق هذا ويصل طول البرج الأيسر
    في الصورة اعلاه إلى حوالي سنة ضوئية (6 تريلون ميل)].







    سبحانك ما قدروك حق قدرك

    من رياحين تصفحاتي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    آمين ولكم بمثله ومن الكريم الزيادة
    وشكرا لمروركم وتقبلوا فائق تقديري


المواضيع المتشابهه

  1. وَلَا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنْ الدُّنْيَا
    بواسطة احلي كلمة في المنتدى منتدى القرآن الكريم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29 / 12 / 2016, 35 : 05 AM
  2. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 30 / 07 / 2013, 06 : 04 PM
  3. مِنْ ورآءْ القضبَآنْ يرقد إنسَآنْ,
    بواسطة ليونة في المنتدى الحوار العام والنقاشات الجاده
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04 / 09 / 2012, 38 : 10 AM
  4. الْقُلَّبُ مَصْنُوعَ مِنْ شاشه...
    بواسطة ليونة في المنتدى الحوار العام والنقاشات الجاده
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17 / 07 / 2012, 17 : 09 PM
  5. { وَأَخَوَاتُكُم مِنْ الرَّضَاعَةِ }
    بواسطة abdulsattar58 في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09 / 04 / 2012, 14 : 09 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274