شركات العمرة تكثِّف عمليات توظيف السعوديين



خالد علي- سبق- جدة: كثَّفت شركات العمرة خلال الأسابيع القليلة الماضية عمليات توظيف السعوديين في بعض الوظائف المهمة لديها، لاقتراب انتهاء مهلة الستة أشهر المحددة لتوطين الوظائف وتصحيح أوضاع شركات العمرة.

وتنتهي بعد ثلاثة أسابيع المهلة التي منحتها وزارة العمل لوزارة الحج، لتصحيح أوضاع شركات العمرة لـ"سعودة" وظائفها، بعد أن لاحظت وزارة العمل ضعفاً في توطين هذا القطاع.

وطالبت وزارة العمل عبر خطاب وجه لوزارة الحج في ديسمبر الماضي شركات العمرة بسعودة وظائف المديرين والمشرفين والاستقبال، بعد أن لاحظت أن الغالبية من شاغلي هذه الوظائف في شركات العمرة هم من غير السعوديين، مطالبة بعدم التهاون أو التراخي في هذا الجانب.

وأمام ذلك خاطبت وزارة الحج وكلاءها ومديري فروعها بأهمية التقيد بما ورد في خطاب وزارة العمل، والحرص على تنفيذه وفق المهلة المحددة التي بدأت في ديسمبر من العام الماضي، وتنتهي مع نهاية الأسبوع الأول من شهر يونيو المقبل، والتأكيد على الشركات والمؤسسات المرخصة بتقديم هذا النشاط بضرورة الالتزام بـ «سعودة» وظائفها وفق خطة قصيرة المدى.

يشار إلى أن وزارة الحج كانت قد وقعت اتفاقية مع صندوق تنمية الموارد البشرية في مايو عام 2007 لتوظيف الشبان والفتيات السعوديين في شركات العمرة والسياحة، وسعودتها بنسبة 100% إلا أن بعض الوظائف المهمة في هذا القطاع مازالت تُشغل بغير السعوديين.