أُصيبت باكتئاب وحالة نفسية سيئة نتيجة "الاحتقار والإهانة"





فهد المنجومي- سبق: كلَّفت إدارة التربية والتعليم في محافظة الطائف لجنة نسائية؛ للوقوف على شكوى ولي أمر طالبة بالصف الثاني ثانوي تحفيظ بالطائف،
ذكر فيها أن ابنته أُصيبت باكتئاب وحالة نفسية سيئة، جعلتها لا تذهب إلى المدرسة طوال الأسبوع الماضي، نتيجة تعرضها لما وصفه بالإهانة والاحتقار من مديرة المدرسة وإحدى المعلمات.

وكان ولي أمر الطالبة قد تقدم بشكوى رسمية لإدارة التعليم، يؤكد فيها تعرض ابنته للإيذاء نتيجة إصرار المعلمة على قيام الطالبة بتنظيف الفصل، وعندما رفضت أخذتها لمديرة المدرسة التي ضربتها ضربات عدة بعصا، وأمرتها بتنظيف الساحة بالمدرسة وليس الفصل فقط، وقامت بتهديدها وتخويفها بخسف درجاتها وتربيتها من جديد، حسب تعبيرها.



وأكد ولي أمر الطالبة أن الطالبات بالمدرسة يسخرن من ابنته وسط مباركة مديرة المدرسة والمعلمة، مطالباً بالإنصاف والاعتذار لابنته أمام الجميع بالمدرسة، وإعادة حقها النفسي وكرامتها المهانة، والتركيز على نتائجها في الاختبارات، وعدم السماح بالتلاعب في درجاتها.


من جانبه، أكد مدير التربية والتعليم بالطائف الدكتور محمد بن حسن الشمراني أن نظافة المدرسة من جميع الطلاب والطالبات واجب ديني قبل كل شيء، والنظافة من الإيمان، والقيام بتنظيف الفصل الدراسي ليس إهانة للكرامة بل عملاً يجب القيام به من الجميع.




وشدّد الشمراني على أن "أي تقصير أو إيذاء
لأبنائنا الطلبة والطالبات سوف يتم التعامل معه بشكل نظامي وإعطاء كل ذي حق حقه".


وبخصوص حالة الطالبة محل الشكوى قال الشمراني: "أنا في انتظار تقرير اللجنة المشكَّلة لهذا الغرض".


المصدر سبق
منقول