النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ }

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    23 / 03 / 2012
    المشاركات
    147
    معدل تقييم المستوى
    118

    افتراضي { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ }

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ }

    (البقرة:146)
    الحمدُ للهِ وسلامٌ على عبادهِ الذينَ اصطفى وسلامٌ على النَّبيِّ المُصطفىأما بعد:-أخي الفاضل وأختي الفاضلة : نظراً للمعلوماتِ القيمةِ ، التي مكننا اللهُ تعالى ، منْ جمعها لرفدِ هذا الموضوع ، والذي يتعلق بذكرِ سيدّنا مُحَمَّد صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ،في الكتبِ السَّابقةِ لبعثتهِ المُباركة ، قمتُ بعونهِ تعالى ، بنقلها لكم ، مُبتغياً منْ اللهِ تعالى ، رضاهُ وأنْ ينفع بهِ مَنْ قرأهُ أو كتبهُ أو مَنْ شاركَ في نشرهِ ، وأنْ ينفعني وأخوتي القُراء بهِ ، ويجعلهُ بمنهِ وكرمهِ ، مِنْ وسائلِ القربِ ، إلى حضرتهِ تعالى ، آمين.أيها ألأحبة : قالَ تعالى : ﴿ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَالنَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ(الأعراف:157) ، إنَّ أُمّيةَ النَّبيّ ، وكيفية بدء الوحي إليهِ لأولِّ مرَّة ، موجودٌ عندَ أهلّ الكتابِ ، إلى يومنا هذا ، فقد جاءَ في { سفر أشعيا } : [[ " ويدفعُ الكتابَ للأُمِّيِّويقال لهُ : اقرأْ هذا أرجوكَ فيقول : أنا أُمِّيٌّ" ]] ( الإصحاح 29 الفقرة 2 ) أي لستُ بقارئٍ ، وهذا ترجمةٌ للنصِّ ، الذي وردَ ، في نسخةِ (( الملك جيمس )) للكتابِ المُقدَّسِ والمعتمدة عندَ النصارى ، وهي أوثق النسخِ للتوراةِ والإنجيلِ عندهم ، وفي النسخةِ المُسمَّاة { Bible Good News } ، وردَ ما ترجمتهُ كالآتي : [[ " إذا تُعطيهُ إلى شخصٍ لا يستطيع القراءة وتطلبُ إليهِ أنْ يقرأهُ عليكَ سيجيبُ بأنهُ لا يعرف كيفَ " ]].ولا تزال نسخُ التوراةِ ، باللغةِ العبريةِ ، تحمل اسم مُحَمَّدٌ صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، جليَّاً واضحاً ، إلى يومنا هذا ، ففي { نشيدِ الأنشادِ ، منْ التوراةِ } ، وفي ( الإصحاح الخامسِ ، الفقرة السادسة عشر ) وردتْ هذهِ الكلمات : [[حِكو مَمْتَكيم فِكلّو محمديم زيه دُودي فَزيه ريعي ]] ، ومعنى هذا : " كلامهُ أحلى الكلام إنهُ مُحَمَّدٌ العظيم ، هذا حبيبي وهذا خليلي " ، فالفظ العبري ، يذكر اسم مُحَمَّدٌصلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، جلياً واضحاً ، ويلحقهُ بـ (( يم )) التي تستعمل في العبريةِ للتعظيمِ ، وفي { إنجيل يوحنا } : ( الإصحاح :16 ، الفقرة : 7 ) ، في قولِ عيسى عليهِ السَّلام ، وهو يخاطبُ أصحابهُ : [[ " لكني أقولُ لكمْ إنهُ منْ الخيرِ لكمْ أنْ أنطلقُ لأنهُ إنْ لمْ أنطلقْ لا يأتيكمْ المعزيالفارقليط " ]]، وكلمة " المعزي " أصلها منقولٌ ، عنْ الكلمةِ اليونانيةِ (( باراكلي طوس ))والمحرفة عنْ الكلمةِ (( بيركلوطوس )) ، والتي تعني (( مُحَمَّدٌ أو أحمدٌ )) صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ وسلّمْ ، وجاءَ في إنجيلِ { برنابا } في ( الباب 22) : [[ " وسيبقى هذا إلى أنْ يأتي مُحَمَّدٌ رسول اللهِ الذي متى جاءَ كشفَ هذا الخداعِ للذين يؤمنونَ بشريعةِ اللهِ " ]] ذكره : ( خليل سعادة / في مقدمته لترجمته لإنجيل برنابا إلى اللغة العربية ).تنويه : [{( عُثر في تركيا ، على نسخةٍ نادرةٍ ، منْ الإنجيلِ ، مكتوبةٌ باللغةِ الآراميةِ ، ( انجيل برنابا ) وتعودُ إلى ما قبلِ 1500 عام ، تشيرُ إلى أنَّ المسيحَ ( عليهِ السَّلام ) تنبأَ بظهورِ النَّبيِّ مُحَمَّد ( صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم ) منْ بعدهِ )}] وحالياً ، موجودٌ على الانترنت ، وفي موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة. و جاءَ في { سفرِ أشعيا } : [[ " إني جعلتُ اسمكَ مُحَمَّداً ، يا مُحَمَّد يا قدوس الربِّ ، اسمكَ موجودٌ منْ الأبدِ " ]] ، ذكرَ هذهِ الفقرة ، ذكرها [[( علي الطبري ) الذي كانَ نصرانياً ، فهداهُ اللهُ تعالى ، للإسلامِ في كتابهِ : (( الدين والدولة )) ، وقدْ توفي عام 247هـ ]] ، و ( ذكرها صالح بن حسين الهاشمي ، المتوفى عام 668هـ ، في كتابه : تخجيل من حرف التوراة والإنجيل ، وذكرها القرافي ، المتوفى عام 682هـ ، في كتابه : الأجوبة الفاخرة ، وذكرها ابن تيمية المتوفى عام 728هـ ، في كتابه : الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح ، وذكرها ابن قيم الجوزية ، المتوفي عام 751هـ ، في كتابه : هداية الحيارى من اليهود والنصارى ) ، وجاءَ في { سفر أشعيا } أيضاً : [[ " سمعنا منْ أطرافِ الأرضِ صوت مُحَمَّدٌ " ]] ( نفس المصدر السابق ) ، ويقولُ (( مطران الموصل السابق )) ، الذي هداهُ اللهُ تعالى ، للإسلامِ ، وهو ( البروفيسور عبد الأحد داود الآشوري ) في كتابهِ : ( مُحَمَّدٌ في الكتابِ المُقدّسِ وفي : فصل : الإسلام والأحمديات التي أعلنتها الملائكة ص 145- 154 ) : إنَّ العبارةَ الشائعة ، عندَ النصارى : [[ " المجدُ للهِ في الأعالي ، وعلى الأرضِ السّلام ، وبالناسِ المَسرةِ " ]]لمْ تكنْ هكذا ، بلْ كانتْ :[[ " المجدُ للهِ في الأعالي ، وعلى الأرضِ إسلامٌ ، وللناسِ أحمد" ]] ، نعم والله ، ليس للناس ، يوم الفزع الاكبر ، الا سيدّنا أحمدصلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ ، فقد ثبتَ في حديثِ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، قَالَ : [[حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، قَالَ : إِذَا كَانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ ، مَاجَ النَّاسُ بَعْضُهُمْ فِي بَعْضٍ ، فَيَأْتُونَ آدَمَ فَيَقُولُونَ : اشْفَعْ لَنَا إِلَى رَبِّكَ فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِإِبْرَاهِيمَ فَإِنَّهُ خَلِيلُ الرَّحْمنِ ؛ فَيَأْتُونَ إِبْرَاهِيمَ ، فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِمُوسَى فَإِنَّهُ كَلِيمُ اللهِ ؛ فَيَأْتُونَ مُوسَى فَيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِعِيسَى فَإِنَّهُ رُوحُ اللهِ وَكَلِمَتُهُ ؛ فَيَأْتونَ عِيسَى فيَقُولُ : لَسْتُ لَهَا وَلكِنْ عَلَيْكُمْ بِمحَمَّدٍصلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ؛ فَيَأْتُونِي فَأَقُولُ : أَنَا لَهَا ، فَأسْتَأْذِنُ عَلَى رَبِّي فَيُؤْذَنُ لِي ، وَيُلْهِمُنِي مَحَامِدَ أَحْمَدُهُ بِهَا لاَ تَحْضُرُنِي الآنَ ، فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ وَأَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ، فَيُقَالُ : يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقُولُ : يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي ، فَيُقَالُ : انْطَلِقْ فَأَخْرِجْ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ شَعِيرَةٍ مِنْ إِيمَانٍ ، فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَلُ ثُمَّ أَعُودُ فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ ، ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ : يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَعْ ؛ فَأَقُولُ : يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي فَيُقَالُ انْطَلِقْ فَأَخْرِجْ مِنْهَا مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ أَوْ خَرْدَلَةٍ مِنْ إِيمَانٍ ؛ فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَلُ ؛ ثُمَّ أَعُودُ فَأَحْمَدُهُ بِتَلْكَ الْمَحَامِدِ ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَعْ لَكَ ، وَسَلْ تُعْطَ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقُولُ يَا رَبِّ أُمَّتِي ، أُمَّتِي فَيُقَالُ انْطَلِقْ فَأخْرِجْ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ أَدْنَى أَدْنَى أَدْنَى مِثْقَالِ حَبَّةِ خَرْدَلٍ مِنْ إِيمَانٍ فَأَخْرِجْهُ مِنَ النَّارِ ؛ فَأَنْطَلِقُ فَأَفْعَل ثُمَّ أَعُودُ الرَّابِعَةَ فَأَحْمَدُهُ بِتِلْكَ الْمَحَامِدِ ، ثُمَّ أَخِرُّ لَهُ سَاجِدًا ؛ فَيُقَالُ يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ ، وَقُلْ يُسْمَع ، وَسَلْ تُعْطَهْ ، وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ ؛ فَأَقَولُ يَا رَبِّ ائْذَنْ لِي فِيمَنْ قَالَ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ ، فَيَقُولُ وَعِزَّتِي وَجَلاَلِي وَكِبْرِيَائِي وَعَظَمَتِي لأُخْرِجَنَّ مِنْهَا مَنْ قَالَ لا إِله إلاَّ اللهُ]]( مُتفقٌ عليهِ ) ، فالحمدُ للهِ العظيمِ ، على نعمةِ الاسلامِ ، وعلى إكرامهِ لنا بالشفيعِ ، والرؤف الرَّحيمِ ، سيدّنا مُحَمَّد صلِّ ياربِّ عليهِ وآلهِ وباركْ ، اللهمَّ لا تحرمني ووالدي وأهلّ بيتي والمسلمينَ جميعاً ، شفاعته , وارزقنا ياربِّ محبته واتباع نهجه ، وتكرَّم علينا بالتوفيقِ لحجِّ بيتكَ وزيارة قبر حبيبكَ ، يارحمان يارحيم آمين.المصادرالقرآن العظيمصحيح البخاريصحيح مسلمبحث للشيخ عبد المجيد الزندانيموسوعة الاعجاز العلمي في القرآن / الانترنت


  2. #2

    تاريخ التسجيل
    04 / 12 / 2010
    المشاركات
    7,960
    معدل تقييم المستوى
    1023

    افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُ


  3. #3

    تاريخ التسجيل
    23 / 03 / 2012
    المشاركات
    147
    معدل تقييم المستوى
    118

    افتراضي رد: { الَّذِينَ ءَاتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليونة مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وبارك الله تعالى بكم وفيكم
    وأسعدكم الله تعالى في الدنيا والآخرة
    وشكرا لمروركم مع فائق تقديري


المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15 / 12 / 2016, 09 : 08 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274