السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهـلاً بـك


أهلاً بك .. مصـلِّيةً صــائمةً قانتـةً خاشـعة .

أهلاً بك
.. متحجبـةً محتشـمةً وقـورةً رزينـة .

أهلاً بك
.. متعلمـةً مطلعـةً واعيـة راشــدة .

أهلاً بك
.. وفيَّـةً أمنيــةً صـادقةً متصـدقة .

أهلاً بك
.. صـابرةً محتسـبةً تائبــةً منيـبــة .

أهلاً بك
.. ذاكـرةً شـاكرةً داعيـةً واعيــة .

أهلاً بك
.. تابعـةً لآسـية ومـريم وخديجــة .

أهـلاً بك
.. مربيـةً للأبطـال، ومصنعاً للرجـال .

أهلاً بك
.. راعيـة للقـيم، حافظـةً للمُثــل .

أهـلاً بك
.. غيورةً على المحارمِ، بعيدةً عن المحرماتِِ .



نعم

نعم .. لبسمتك الجميلة التي تبعثُ الحبَّ وترسلُ المودة للآخرين .

نعم
.. لكلمتكِ الطيبة التي تبني الصداقات الشرعية وتذهب الأحقاد .

نعم
.. لصدقةٍ مُتقبَّلةٍ تُسعد مسكيناً ، وتُفرح فقيراً ، وتُشبع جائعاً .

نعم
.. لجلسةٍ مع القرآن تلاوةً وتدبراً وعملاً وتوبةً واستغفاراً .

نعم
.. لكثرة الذكر والاستغفار ، وإدمان الدعاء ، وتصحيح التوبة .

نعم
.. لتربية أبنائكِ على الدين ، وتعليمهم السنة ، وإرشادهم لما ينفعهم .

نعم
.. للحشمة والحجاب الذي أمر الله به ، وهو طريق الصيانة والحفظ .

نعم
.. لصحبة الخيرِّات ممن يَخَفْنَ الله ، ويحببْن الدين ، ويحترمْن القيم .

نعم
.. لبرِّ الوالدين ، وصلة الرَّحِم ، وإكرام الجار ، وكفالةِ الأيتام .

نعم
.. للقراءة النافعة ، والمطالعة المفيدة ، مع الكتاب الممتع الراشد



لا..!

لا
.. لصرف عمركِ في التوافه من حبِّ للانتقام ومجادلةٍ لا خير فيها .

لا
.. لتقديم المالِ وجمعه على صحتكِ وسعادتكِ ونومكِ وراحتكِ .

لا
.. لتتبع أخطاء الآخرين واغتيابهم ونسيان عيوب النفس .

لا
.. للانهماك في ملاذِّ النفس ، وإعطائها كلَّ ما تطلب وتشتهي .

لا
.. لضياعِ الأوقات مع الفارغين ، وإنفاقِ الساعات في اللهو .

لا
.. لإهمالِ الجسمِ والبيت من النظافة ، والروائح الزكية ، والنظام .

لا
.. للمشروباتِ المحرَّمةِ ، والدخان والشيشة ، وكلِّ خبيث .

لا
.. لتذكُّرِ مصيبةٍ مرَّت ، أو كارثةٍ سبقت ، أو خطأ حصل .

لا
.. لنسيانِ الآخرة والعمل لها ، والغفلةِ عن تلك المشاهد .

لا
.. لإهدارِ المالِ في المحرَّماتِ ، والإسرافِ في المباحاتِ، والتقصيرِ في الطاعات



الورد

الوردة الأولى : تذكري أن ربك يغفر لمن يستغفر ، ويتوب على من تاب ، ويقبل من عاد .

الوردة الثانية
: ارحمي الضعفاء تسعدي ، وأعطي المحتاجين تُشافَيْ ، ولا تحملي البغضاء تُعافَيْ .

الوردة الثالثة
: تفاءلي فالله معك ، والملائكة يستغفرون لك ، والجنة تنتظرك .

الوردة الرابعة
: امسحي دموعك بحسن الظن بربك ، واطردي همومك بتذكُّر نعم الله عليك .

الوردة الخامسة
: لا تظني بأن الدنيا كَمُلت لأحدٍ ، فليس على ظهر الأرض مَنْ حصل له كلُّ مطلوبٍ ، وسلِم من أيِّ كدر .

الوردة السادسة
: كوني كالنخلةِ عاليةَ الهمَّة ، بعيدة عن الأذى ، إذا رُمِيت بالحجارة ألقتْ رطبها .

الوردة السابعة
: هل سمعتِ أنَّ الحزنَ يُعيدُ ما فات ، وأن الهمَّ يُصْلِح الخطأ ، فلماذا الحزن والهم ؟!


الوردة الثامنة
: لا تنتظري المحن والفتنَ ، بل انتظري الأمن والسلامَ والعافية إن شاء الله .

الوردة التاسعة
: أطفئي نار الحقد من صدرك بعفوٍ عام عن كلِّ من أساء لكِ من الناس .

الوردة العاشرة
: الغسلُ والوضوءُ والطيبُ والسواكُ والنظامُ أدويةٌ ناجحةٌ لكلِّ كدرٍ وضيق .



الزهر

الزهرة الأولى
: كوني كالنحلة ؛ تقع على الزهور الفواحة والأغصان الرطبة .

الزهرة الثانية
: ليس عندك وقتٌ لاكتشافِ عيوب الناس ، وجمعِ أخطائهم .

الزهرة الثالثة
: إذا كان الله معكِ فمن تخافين ؟ وإذا كان الله ضدك فمن ترجين ؟!

الزهرة الرابعة
: نارُ الحسدِ تأكل الجسد ، وكثرةُ الغيرةِ نارٌ مستطيرة .

الزهرة الخامسة
: إذا لم تستعدِّي اليوم ، فليس الغد ملكاً لك .

الزهرة السادسة
: انسحبي بسلام من مجالس اللهو والجدل .

الزهرة السابعة
: كوني بأخلاقكِ أجملَ من البستان .

الزهرة الثامنة
: ابذلي المعروف فإنكِ أسعدُ الناس به .

الزهرة التاسعة
:دعي الخَلْقَ للخالق ، والحاسد للموت ، والعدوَّ للنسيان .

الزهرة العاشرة : لذةُ الحرامِ بعدها ندمٌ وحسرةٌ وعِقابٌ


__________________
ربـــّي ..!!
آكتبّ ليّ فيْ آيـآميّ آلقِريبهَ آلـقآدِمهٌ ..فـــرحّه .. تغَير بهّآ مجـــرىّ .. حيآتيِ
أرجو نشره
من فضلكـــم**