هناك فائدة يجهلها الكثير ذكرها لنا فضيلة الشيخ / صالح بن عواد المغامسي في سلسلة دروس اعلام القرآن
يقول الشيخ
إذاضيق عليك في الرزق
فقل
(حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون)
واذا قيل لك ان الشيخ مبتدع فالدليل عليها
إن الله قال في حق المنافقين ((ولو انهم قالوحسبناالله سيؤتينا الله من فضله ورسوله إنا إلى الله راغبون...))
(والرسول مات لا تقول ورسوله)
والله حي لايموت
فأذا ضيق الله عليك فقل وداوم على قولها لا من باب التجربه ولكن قلها بقلب خاشع وعين دامعه ناج ربك بها في الثلث الاخير حين نزوله الى السماء الدنيا :
(حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون)
هذا تعليم الله لعباده وأولياءه
جعلنا الله وأياكم منهم
جاني احد الاخوه قبل اسبوع مهموم يشكي الدين والفقر فااوصيته بهذا الدعاء
والان وقبل ان اكتب الموضوع بدقائق قليله اتصل بي ذلك الشخص الفقير
اتدرون ما قال
قال وبالحرف الواحد
((( ابشرك ان الله قضى ديني ولا يوجد لدي الان اي التزامات مالية ،، وهذا كله بفضل من الله ثم بفضل الدعاء الذي علمتني اياه )))

المؤمن لايقنط من رحمة الله
فوالله لو ديوننا امثال الجبال والتجئنا بها الى الله فبفضل من الله انها ستنقضي لزاما

حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون




م/ ن