خالد علي- سبق- جدة: يشهد العالم غداً الجمعة هندسة تاريخية وهندسة وقتية جديدة، ينتظرها العديد من الناس حول العالم، حيث سيصبح: 11/ 11/ 11 أو 11/ 11/ 2011، أي يوم 11 وشهر 11 وسنة 2011.

في حين ينتظر بعض الناس حول العالم، غداً الجمعة، أن تصبح الساعة الحادية عشرة وإحدى عشرة دقيقة وإحدى عشرة ثانية، حتى يكتمل التشكيل الهندسي للرقم 11، أو الرقم 1، حيث سيصبح الشكل الهندسي11.11.11.11.11.11 "أي الساعة الحادية عشرة، وإحدى عشرة دقيقة وإحدى عشرة ثانية، يوم 11، شهر 11، وسنة 2011".

وينتظر العديد من الناس حول العالم هذا التاريخ وهذا التوقيت لإقامة مراسم زفافهم أو الاحتفال بمناسبات خاصة، حيث يعد من الأوقات والتواريخ العالقة في الذهن ولا يمكن نسيانها.

ويطالب المشاهير عامة الناس بإقامة أو عمل أي شيء جميل في هذا التوقيت والتاريخ الهندسي، علماً أنه لن يتكرر مجدداً في الحياة، خاصة أنه يحمل الرقم 11 أو الرقم 1.