متابعة - مكة المكرمة: ألغت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي المدة الزمنية الفاصلة بين الأذان والإقامة في الصلوات الخمس، ووجهت المؤذنين بالإقامة فور الفراغ من الأذان. ووفقا لخبر نشرته "الوطن"، بين مدير العلاقات العامة بالرئاسة أحمد المنصوري أن الهدف هو التيسير على الحجاج وتمكينهم من مواصلة الطواف في ظل الكثافة البشرية الهائلة داخل الحرم الشريف. ويؤدي أئمة الحرم الصلاة في المكبرية لإفساح المجال أمام الطائفين، وأمام ارتفاع أصوات بعض الحجاج خلال الطواف اضطر إمام الحرم الشريف عند صلاة العشاء أمس إلى التنبيه على الحجاج بقوله: "أيها الناس إنكم لا تدعون أصم أبكم وإنما تدعون سميعا بصيراً فلينوا في أيدي إخوانكم".