سلطان المالكي – سبق - الرياض: أطلقت شرطة مدينة مانشستر سراح مشتبه بهم في الاعتداء على الطالب السعودي إبراهيم الحربي، المنوم في مستشفى رويال سالفورد التخصصي بمدينة مانشستر البريطانية، بعد أن أخذ أقوالهم حول الحادثة، فيما أظهر مقطع فيديو صورة لشاب يُعتقد أنه من أصول شرق أوربية، قام بعملية ضرب الحربي حتى سقط على الأرض في شارع بيتر ستريت خارج بار 38 في مانشستر.

وحسب موقع "مانشستر إيفننج نيوز" البريطانية, الذي نشر مقطع الفيديو الذي يُظهر صورة للشاب الذي يُعتقد أنه قام بعملية ضرب الحربي حتى سقط على الأرض, فإن الشاب السعودي تعرض للضرب في شارع بيتر ستريت خارج بار 38 في مانشستر, في التوقيت بين 3:25 ص - 3:35 ص يوم السبت, وكان مُغمى عليه، ويتم نقله للمستشفى, وحالته مستقرة إلا أنه فاقد للوعي.

وتعقب المحققون الشخص المسؤول عن ضرب الشاب السعودي ونشرت مواصفاته، وهي أبيض البشرة, متوسط الجسم, لون الشعر بني مقصوص, ويُعتقد أنه من أصول شرق أوربية, وكان يقف مع مجموعة من الأشخاص في الشارع.

وقال المحقق كونس سترونق: إنه على علم بوجود أشخاص شاهدوا الحادثة في المنطقة, ويعرفون الجاني, وطالبهم بأن يفكروا بالعواقب المترتبة على الاعتداء، وأن يذهبوا للتحدث وإدلاء ما لديهم من معلومات حول الحادثة, ونشرت الصحيفة مع الخبر رقم شرطة المدينة "0161 856 3690" وقِسْم مكافحة الجريمة "0800 555 111".

وكان السفير السعودي بالمملكة المتحدة الأمير محمد بن نواف بن عبد العزيز، زار أمس الاثنين الطالب السعودي إبراهيم الحربي الذي تعرَّض لاعتداء من مجهولين، في مستشفى رويال سالفورد التخصصي بمدينة مانشستر البريطانية, واطمأن الأمير محمد بن نواف والوفد المرافق له على صحة الحربي بعد إجرائه عملية جراحية بسيطة في الرأس تكللت بالنجاح، وتبادل الحديث مع أقربائه الموجودين في المستشفى، فيما عرض التكفل بمصاريف سفر وإقامة والدته، في حال أرادت القدوم إلى بريطانيا, والتقى السفير السعودي المحققين في شرطة أسكتلنديارد، وشكرهم على حُسن تعاملهم واهتمامهم، وحثهم على الكشف عن الجُناة في أسرع وقت.


http://www.youtube.com/watch?feature...&v=4cbYplJqvD0