>
>
>









يمكن للأهل مساعدة أطفالهم الذين يعانون من صعوبات في القراءة أو الكتابة الصحيحة من خلال مشاركتهم القراءة.
وأوضحت الجمعية الألمانية لطب نفس الأطفال والمراهقين والطب الجسدي والعلاج النفسي (DGKJP) ، أنه ينبغي للوالدين والطفل أن يتناوبوا على قراءة أجزاء قصيرة من قصة ما بصوت عال، مؤكدة على أهمية مدح الطفل بصرف النظر عن مدى إجادته للقراءة، مع مراعاة ألا تزيد مدة التدريب على القراءة عن 15 دقيقة يومياً، وإلا فقد الطفل الدافع والحماس بسرعة.