صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 16

الموضوع: إنا كفيناك المستهزئين

  1. #1
    :: للمنتديات الأسلاميه ::

    تاريخ التسجيل
    27 / 08 / 2010
    الدولة
    اإسكندرية ـ مصر
    المشاركات
    2,359
    معدل تقييم المستوى
    496

    افتراضي إنا كفيناك المستهزئين


    إنا كفيناك المستهزئين

    لما سبَّ الغرب رسول الله صلي الله علي وسلم قامت الدنيا وما قعدت وهاج المسلمون وماجوا وعلت الأصوات وبُحت الحناجر وثار الغضب والآن هدأت الأنفاس وخمدت نيران الغضب وكأن شيئاً لم يكن وهذا ما قاله الغرب حيث قالوا : " إن هي إلا أيام وينسى المسلمون ويعودون إلى طبيعتهم "
    فأحببت بهذه الكلمات أن أجدد محبة النبي صلي الله علي وسلم في قلوبنا وأبين كيف ندافع عنه في هذه الحرب البربرية عن خير البرية
    إن أعداء الإسلام يحاولون بكل ما أتوا من قوة ومال وعتاد القضاء على هذا الدين وسخروا لذلك الأموال الباهظة ووسائل سريعة متطورة وكلما أخفقت وسيلة ابتكروا أخرى ويرفعون لهذه المعركة أعلاماً شتَّى في خبث ومكر وتورية .
    -
    فتارة يشككون الناس في ثوابت الدين
    -
    وتارة يطعنون في رواة الحديث كأبي هريرة وذلك لهدم السنة
    -
    وتارة يخرجون علينا بكتاب الفرقان ويحاولون استبداله بالقرآن
    -
    وتارة يطعنون في حبيبة الرسول الصديقة بنت الصديق ويتهمونها بالعهر والفجور
    -
    وتارة يلقون الشبهات على ضعاف العقول ليشككوهم في دينهم
    -
    وتارة يلقون بالشهوات على الناس وذلك عن طريق الإعلام الماجن الفاجر الذي يشيع الفواحش وينشر الرذيلة حتى ينجرف الشباب في تيار الإباحية والفجور فلا ينفعهم نصح الناصحين ووعظ الواعظين

    كما قال بعض أئمة الكفر : كأس وغانية يفعلان في أمة الشرق أكثر مما يفعله ألف مدفع .
    -
    وتارة يشوهون صورة الملتزمين بهذا الدين وشرع أرحم الراحمين ويرمونهم بالرجعية والتطرف والتعصب والإرهاب ويحاولون القضاء عليهم تحت مسمى القضاء على الإرهاب ويحاولون القضاء على الإسلام .
    ولما تلقت هذه الأمة الإسلامية هذه الطعنات باستكانة باستسلام تام ، وبدون دفاع وذلك لما أصابهم من وهن وضعف نتيجة حب الدنيا وكراهية الموت ، وحب الشهوات وفساد في الأخلاق ، ولما أحسن أعداء الإسلام بهذا الضعف والوهن من المسلمين كانت الطعنة الأليمة النافذة طعنةٌ تصاعدت غيومُها في سماء الأمة تخيم بظلالها على مليار ونصف المليار من المسلمين ؛ ذلك الهجوم السافر والحرب البربرية على خير البرية والتطاول الوقح البذئ على حبيب الرحمن وسيد ولد آدم ووصفه بالقاتل والمُتعدي بل تطاولوا على كتاب الله وقاموا بحرقه في ميدان عام
    قال تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا ) (الأحزاب 57 )

    كانت الأنبياء قبل النبي صلي الله علي وسلم يقفون أمام عشيرتهم ويدافعون عن أنفسهم
    -
    فلما قال قومُ نوح لنوح {إِنَّا لَنَرَاكَ فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ } ( الأعراف 60 )
    قال نوح دفاعاً عن نفسه : {قَالَ يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي ضَلاَلَةٌ وَلَكِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ } ( الأعراف 61 )
    )وقال قوم هود لهود : {إِنَّا لَنَرَاكَ فِي سَفَاهَةٍ وِإِنَّا لَنَظُنُّكَ مِنَ الْكَاذِبِينَ } ( الأعراف 66
    فقال هود دفاعاً عن نفسه {يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي سَفَاهَةٌ وَلَكِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ } الأعراف 57 ) )
    -
    )ولما قال فرعون لموسى ( إِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا مُوسَى مَسْحُورًا
    فقال موسى رداً عليه {وَإِنِّي لَأَظُنُّكَ يَا فِرْعَونُ مَثْبُورًا } ( الأسراء 102 )
    أنظر أخى يرحمك الله فإن الله جلَّ وعلا تولى الدفاع بنفسه عن خليله وحبيبها بينما تولى كلُ نبي الدفاع عن نفسه إلا النبي .
    -
    فلما قال أبو لهب تباً لك سائر اليوم ألهذا جمعتنا
    فنزل قوله تعالى : {تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ } ( المسد )1)

    وعندما قال قومه : إنه كاهن ، قال تعالى : {َلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ } ( الحاقة 42 )

    وعندما قالوا : إنه شاعر ، فقال تعالى : {وَمَا عَلَّمْنَاهُ الشِّعْرَ وَمَا يَنبَغِي لَهُ } ( يس 69
    وقال تعالى: {وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ قَلِيلًا مَا تُؤْمِنُونَ } ( الحاقة 41 )
    وعندما قالوا : إنه ضال ، فقال تعالى : {مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى } ( النجم 2 )

    وعندما قالوا : أنه مجنون ، قال تعالى : {مَا أَنتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ بِمَجْنُونٍ } ( القلم 2 )

    -
    ولما مات عبد الله الابن الثاني لرسول الله صلي الله علي وسلم
    استبشر أبو لهب وهرول إلى رفقائه يبشرهم بأن محمداً صار أبتر
    فنزل قول الله عزَّ وجلَّ : {إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ } ( الكوثر 3 ) )

    وصدق ربنا حين قال : {إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ} وقال تعالى : ( أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ ) - ويستمر هذا الكلأ وهذه الرعاية الربانية لخير البرية من ملك الملوك إلى أحب خلقه إليه صلي الله علي وسلم ويحفظه عن كيد الكائدين ومكر الماكرين ، كيف لا وهو القائل :{وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ } ( المائدة 67 )

    وفي الختام أذكر إلي أن الغرض من هذا الموضوع الدفاع عن النبي صلي الله عليه وسلم ، سيقول البعض ندافع عنه مماذا ؟ ببساطه أقول من كل ما يؤذي النبي صلي الله عليه وسلم المخالفات التي تمس الدين الإسلامي ، لأن دفاعنا عن الدين هو أيضاً دفاعاً عن نبيه صلي الله عليه وسلم .
    من بريدى .


  2. #2

    تاريخ التسجيل
    04 / 12 / 2010
    المشاركات
    7,960
    معدل تقييم المستوى
    1027

    افتراضي رد: إنا كفيناك المستهزئين




  3. #3

  4. #4
    الصورة الرمزية ام فيصل
    تاريخ التسجيل
    30 / 01 / 2011
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    3,003
    معدل تقييم المستوى
    422

    افتراضي رد: إنا كفيناك المستهزئين


  5. #5
    الصورة الرمزية سيرين
    تاريخ التسجيل
    15 / 03 / 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    248
    معدل تقييم المستوى
    145

    افتراضي رد: إنا كفيناك المستهزئين


  6. #6
    : الشعر والشعراء :
    الصورة الرمزية همس المشاعر
    تاريخ التسجيل
    10 / 02 / 2011
    المشاركات
    2,348
    معدل تقييم المستوى
    379

    افتراضي رد: إنا كفيناك المستهزئين


  7. #7

    تاريخ التسجيل
    09 / 04 / 2010
    الدولة
    في قلب حبيبتي
    المشاركات
    2,788
    معدل تقييم المستوى
    416

    افتراضي رد: إنا كفيناك المستهزئين


صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. إنا كفيناك المستهزئين
    بواسطة النهر الأزرق في المنتدى منتدى سيد الخلق واصحابة الكرام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 18 / 03 / 2011, 39 : 01 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •